فُسْحَة المُعين

وصايا للمعلمين والمعلمات.. الرائعين

وصايا للمعلمين والمعلمات.. الرائعين
دمتم بخير
“فما قدروا حق المعلم قدره ومن حقه، كالوالدين يعظم”

الوصية الأولى: لا تأخذ إجازة مرضية وأنت غير مريض، فتجمع بين معصيتين: الكذب وأكل المال الحرام ووالله أن الخصم مع تقوى الله وخشيته خير لك وأبقى.
الوصية الثانية: تقبل طلابك بأخطائهم فهم ليسوا ملائكة ولا شياطين، ولا سبيل للتهرب من توجيه تلك الأخطاء فأنت المربي وهذا المأمول منك.
الوصية الثالثة: احترامك لمن هم بين يديك ببيان فضلهم كطلاب للعلم فهذا سيختصر المسافة لك للوصول إلى قلوبهم.
الوصية الرابعة: تذكر أن كثيرا من العظماء أصبحوا عظماء بسبب كلمة من معلم حفزتهم وأشعلت هممهم ووصلوا إلى القمة فلتكن أنت صانع العظماء.
الوصية الخامسة: أحسن تعاملك مع الطلاب واترك أثرا جميلا لديهم فكم من معلم نال من الدعاء حتى مع مرور السنين ولو كان تحت الثرى.
الوصية السادسة: كل المواد الدراسية يمكن ربطها بتعاليم ديننا، فقط عليك البحث عن الوسيلة المناسبة.
الوصية السابعة: أي دقيقة تتأخر فيها عن الحصة أو تخرج فيها قبل نهاية الوقت، كل دقيقة تذهب في القهوة والفطور هي حق الطالب، ربما سيأخذها يوم الحساب.
الوصية الثامنة: كم من معلم كان سببا في تصحيح توجه كثير من الشباب، فنال بذلك دعوات صادقة وحسنات جارية، اللهم زد وبارك في كل معلم قوي أمين محسن.
الوصية التاسعة: بين يديك جيل، بث في روحه الصدق، حبب إليه العلم وأيقظ فيه النخوة، لعل كلمة منك تشعل في قلبه الهمة، فيكون صلاحا للأمة.
الوصية العاشرة: خوف طلابك منك ليس دليلا على مهارتك في الضبط، إنها دليل فقط على فشلك في دور التربية، التربية تأتي بالحزم والعطف وليس بالإرهاب.
الوصية الحادية عشرة: كان الخليفة عمر بن عبدالعزيز رحمه الله وغفر له يفصل بين قلم الوظيفة وقلمه الشخصي خوفا من أكل الحرام، فكيف بمن يهدر ما هو أثمن من الحبر؟، الوقت.
الوصية الثانية عشرة: تذكر أن لديك ابناء يدرسهم معلمون مثلك، فأحسن لأبناء الناس يقيض الله لأبنائك معلمين يحسنون إليهم، فالجزاء من جنس العمل.
الوصية الثالثة عشرة: أخلص النية لله فأنت تمارس مهنة الأنبياء.. ومتى ما احتسبت الأجر في عملك كانت ساعات نهارك كلها في موازين حسناتك.
الوصية الرابعة عشرة، ابرز انجازات ابناء الوطن ومؤسساته لتعزز ف​يه الفخر بوطنه والولاء لقيادته

محمد بن عثمان عسيلي

          🖋️   الأستاذ محمد بن عثمان عسيلي أستاذ و خطيب..وصاحب أبحاث في الطب البديل والتاريخ القديم وعلوم الصنائع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق