الطب والصنعة والحكمةباب الصنعة

قانون الصناعة

كان جابر بن حيان يرى أن المعادن الأصلية سبعة وهي عبارة عن الذهب والفضة والنحاس والحديد والرصاص والزنبق والقصدير.
كان جابر يعتقد بأن هذه المعادن السبعة تشكل “قانون الصناعة”؛ وبعبارة آخرى تقوم قوانين علم الكيمياء على هذه المعادن السبعة. ومهما كان، فأن المعادن نفسها تتكون من دمج وتركيب معدنين أساسيين أي الكبريت والزنبق، وتتم عملية دمج وتركيب هذه المعادن ببعضها البعض وبنسب مختلفة في جوف الأرض. فيمكن القول إن الفارق فيما بين هذه المعادن السبعة هو فارقٌ عرضيٌ وليس جوهرياً، وذلك نتيجة وجود الفارق في نسبة تركيب الكبريت والزنبق في هذه المعادن، غير أن طبيعة كل من الكبريت والزنبق تنجم عن عاملين أرضي وزماني. بعبارة أخرى، فان وجود الفارق في نوع التراب الذي يتشكل فيه هذان المعدنان (أي الكبريت والزنبق) فضلاً عن مواضع الكواكب عند ظهورها؛ كل ذلك يؤدي الى نشوء فوارق فيما يخص طبيعة الكبريت أو الزنبق

محمد بن عثمان عسيلي

          🖋️   الأستاذ محمد بن عثمان عسيلي أستاذ و خطيب..وصاحب أبحاث في الطب البديل والتاريخ القديم وعلوم الصنائع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق