فُسْحَة المُعين

أفلا يختمون؟

القرآن لا يوجد به ” أفلا يختمون ” القرآن فيه ” أفلا يتدبرون ” ” أفلا يعقلون ” ” أفلا تتفكرون ” لست ضد فكرة أنّك تختم القرآن مرة واثنين وعشرة في رمضان أو في غير رمضان ..أنا ضد أنّك تتعامل مع القرآن على أنه رواية وكأنك تتسابق مع أحدهم في القراءة . من الضروري وأنت تقرأ تفهم وتستشعر وتتقرب إلى الله بكل حرف . القرآن فهم وتدبر وعمل فاللهم انفعنا بالقرآن وعلمنا ما جهلنا منهوارزقنا حسن تلاوته وتدبره والعمل به

الوسوم

محمد بن عثمان عسيلي

          🖋️   الأستاذ محمد بن عثمان عسيلي باحثٌ في علم الرُقى والجان ومعالج وصاحب أبحاث في الطب البديل والتاريخ القديم وعلوم الصنائع المندثرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق